شهداء بلي

الوطن .. الوطن .. نايف البلوي

الوطن.. الوطن.. الوطن هو كل شيء في حياتنا والحب والوفاء له مقترن بالإيمان.. والاجلال والاحترام للقيادة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز وسمو النائب الثاني وزير الداخلية صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز هذه القيادة الحكيمة الأمينة تعيش مع أبنائها الذين وقفوا وقفة رجل واحد أمام الأعداء المتسللين يدافعون عن حياض الوطن في أرض الجنوب الأبي.. والحديث عن الرائد المظلي "نايف البلوي" هو حديث عن الشهداء الأوفياء من أبناء هذا الوطن العزيز الذين سقوا أرض الجنوب بدمائهم الزكية. ووداعنا للرائد مظلي نايف بن فالح السحيمي البلوي هو وداع لكل الشرفاء العظماء رجال هذا الوطن المعطاء. والرائد نايف عندما استشهد في جبهة القتال يدافع عن حياض الوطن مع زملائه الأبطال ذهب فداءً للوطن تاركاً خلفه "فداء" ابنته البكر ذات العشر سنوات معلقاً على صدرها وسام الفخر والاعتزاز بأب شهيد واخوة ثلاثة هم "تركي 8 سنوات" و"فارس 5 سنوات"، و"سلطان سنتين" والرائد نايف هو غرس الوفاء والحب والاخلاص لهذا الوطن العظيم فوالده الشيخ فالح بن حماد السحيمي البلوي بإيمانه العميق ووطنيته الصادقة يقول: استشهاد نايف حياة لأبنائي الآخرين، وأتمنى أن اقدم أكثر من شهيد من أبنائي، وأحمد الله أن جعل شهيداً من صلبي، واسأل الله ان يتقبله ويرزقنا شفاعته، وفي نفس الوقت مقدراً سمو نائب وزير الدفاع والطيران والمفتش العام صاحب السمو الملكي الأمير عبدالرحمن بن عبدالعزيز الذي حملت كلماته وعزاؤه الكثير من الاعتزاز والمحبة، حيث قال لي إن نايف ابن وأخ لكل مواطن سعودي والجميع فخورون به مسترسلاً والد الرمز شهيد الوطن بأنه تلقى اتصالاً آخر من سمو اللواء الركن فهد بن تركي بن عبدالعزيز قائد القوات الخاصة.
فهد بن سلطان .. لن ننساهم
بوفاء العظماء حباً وإنسانية نقل صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك تعازي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز والأمير سلطان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام والأمير نايف بن عبدالعزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية. لأسرتي شهيدي الواجب المقدم ركن سعيد بن محمد العمري، والرائد مظلي نايف بن فالح السحيمي البلوي اللذين ضحيا بنفسيهما دفاعاً عن الوطن، كما زار سموه المصابين في مستشفى القوات المسلحة بالشمالية الغربية، ومن الصفات السامية والأريحية الكريمة التي يتمتع بها سمو الأمير فهد بن سلطان وحبه الكبير لأبناء وطنه يزور منزل الشهيد الرائد مظلي نايف بن فالح البلوي ويقدم التعازي لوالده الذي استقبله شاكراً ومقدراً لسموه، ويتحدث سموه وهو يواسي ويعزي اسرة الشهيد بالفخر والاعتزاز قائلاً: استشهاده فخر لنا جميعاً في دفاعه عن وطنه، ونبارك لأسرته وقبيلته لأنه قدم أغلى ما يملك وهي روحه. داعياً الله أن يتغمده برحمته ورضوانه ويسكنه فسيح جناته، كما قام سموه بزيارة مماثلة لأسرة الشهيد المقدم الركن سعيد العمري بنادي ضباط القوات المسلحة بمدينة الملك عبدالعزيز العسكرية بتبوك. كما زار المصابين الثلاثة في مستشفى القوات المسلحة بالشمالية الغربية.
العز للوطن
وأثناء اعدادي لهذه الزاوية اتصل بي هاتفياً الشيخ سليمان بن رفاده شيخ شمل قبائل بلى مشيداً ببطولة الرائد البلوي وزملائه الأوفياء لوطننا العزيز ومقدراً الزيارة والمواساة التي قام بها صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك ناقلاً مواساة وتعازي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين الأمير سلطان بن عبدالعزيز وسمو النائب الثاني وزير الداخلية صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز حفظه الله وحفظ مملكتنا الغالية تحت ظل قيادتها الحكيمة.

للكاتب
الاستاذ / مقبول بن فرج الجهني

المصدر الأصلي للموضوع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى