تاريخ بلي القديم

مغالطة تاريخية /الصحابي عبدالله بن ثعلبة أبو أمامه الحارثي

لاحظات حول كتاب: "قبائل إقليم عسير في الجاهلية والإسلام" (4)

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي= 350) this.width = 350 ; return false;” />


مسفر الشرافي الدوسري

11- في 470/1: عدّ (الصحابي سفيان بن أبي زهير الشنوئي) من أعلام عسير.
بل هو من زهران من بني النمر بن عثمان، قال خليفة: (ومن النمر بن عثمان بن نصر بن زهران بن كعب إلى الأزد: سفيان بن أبي زهير)(1).
وعلى هذا يخرج من أعلام عسير.
12- في 481/1: ذكر (الصحابي شمعون أبو ريحانة الأزدي) وعده من أعلام عسير.
قال المحققون: (أبو ريحانة مشهور بكنيته، الأزدي ويقال الأنصاري، ويقال القرشي، قال ابن عساكر: الأول أصح) وعلق ابن حجر على ذلك قال: (الأنصار كلهم من الأزد ويجوز ان يكون حالف بعض قريش فتجتمع الأقوال) (2).
وأوضح ابن عبدالبر هذا الإشكال فقال: (هو شمعون بن يزيد بن خنافة القرظي من بني قريظة أبو ريحانة الأنصاري خزرجي حليف لهم…) (3).
وبهذا ينتفي كونه من أزد عسير وأعلامها.
13- في 490/1: ذكر (الصحابي عامر بن ربيعة العُنزي) بضم العين ونسبه إلى عنز بن وائل.
الصحيح بفتح العين لا ضمها سواء كانت النسبة لعَنءز بن وائل كما هو حال المترجَم له أو لعَنَزة بن أسد بن ربيعة والفرق بينهما في حركة النون، فبالسكون للأولى وبالفتح للثانية (4).
14- في 500/1: عدّ (الصحابي عبدالله بن ثابت بن عتيك الأزدي شهيد اليمامة) من أعلام عسير.
بل هو من أهل المدينة قال ابن حزم: عند الحديث عن بني الحارث بن عمرو(مزيقياء) وهم أهل بيت مع الأنصار بالمدينة وعدّ منهم المترجَم له (5)، وقال ابن الكلبي: الحارث بن عمرو (وباقي النسب إلى الأزد) أهل بيت بالمدينة مع الأنصار وذكر منهم: عبدالله بن ثابت بن عتيك بن حرام بن محمود قتل يوم اليمامة(6).
15- في 500/1: ذكر الصحابي عبدالله بن ثعلبة أبو أمامه الحارثي ثم زاد المذحجي ونقل قول الحافظ بأن اسمه المشهور إياس، وعده من أعلام عسير ظناً منه أنه من بني الحارث بن كعب سكنة نجران.
أقول: بل هو من قبيلة بلي من قضاعة حليف بني حارثة من الأنصار كما حكاه ابن حجر(7)، وعند ابن عبدالبر: أبو أمامة بن ثعلبة الحارثي الأنصاري اسمه إياس بن ثعلبة من بني حارثة بن الحارث بن الخزرج (8).
16- في 508/1: ذكر (الصحابي عبدالله بن قرة (هكذا) الأزدي وذكر خبره مع النبي صلى الله عليه وسلم في تغيير اسمه من شيطان إلى عبدالله) وعده ضمن أعلام عسير.
أقول:
أ- اسمه عبدالله بن قرط بالطاء لا بالتاء.
ب- الصحيح في نسبه أنه ثمالي، قال المزي في تهذيب الكمال: عبدالله بن قرط الأزدي الثمالي له صحبة يقال كان اسمه شيطان بن قرط فلما أسلم سماه رسول الله صلى الله عليه وسلم عبدالله)(9) ثم ديار ثمالة متصلة ببلاد ثقيف في الطائف(10) وعلى هذا ينتفي كون المترجَم له من أعلام عسير.

الهوامش:

(1) الطبقات لخليفة
115.(2) الإصابة لابن حجر (156/2).
(3) الاستيعاب "لابن عبدالبر(126/2)، المحبر" لابن حبيب ص
93.(4) العجالة للحازمي 94، اللباب ابن الأثير
130/2.(5) الجمهرة ابن حزم
373.(6) الجمهرة ابن الكلبي
620.(7) الإصابة
164/6/1.(8) الاستيعاب 3/4الملحق بكتاب الإصابة.
(9) تهذيب الكمال للمزي444/15، تهذيب التهذيب ابن حجر 316/5.(10) السيرة النبوية ابن هشام (491/4)
http://www.alriyadh.com/2007/09/21/article281224.html


المصدر الأصلي للموضوع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى