مقالات موسى البلوي رحمه اللهمنتدى الكاتب موسى بن عبدالله البلوي رحمه الله رحمة واسعه

دانتي .. راعي ( الكوميديا الإلهيه ) .. هل كان سارقا .. ؟؟؟

الحمد لله وحده وبعد ،،،
… تشير الدراسات والبحث العلمي بأن ( دانتي ) 1265 ــ 1331 قد إستوحي ( شفط ) ملحمته .. من الثقافه الإسلاميه .. وبالتحديد من قصة المعراج ..
وما جاء في قصة المعراج من جنات النعيم ومن منازل الجحيم ..

بادئ ذي بدأ دعونا نتعرف عن ( الملحمه ) أو الملاحم ..
… فالملحمه أو الملاحم في تعريف ( أرسطو ) هي صنف من أصناف الأدب .. أي محاكاه شعريه …. إنتهى ..
فالملحمه هي حادثه كبيره .. تتفرع منها أحداث جانبيه وتتخللها معارك وأفعال عجيبه وخارقه وبطولات .. يمجدها الشاعر في أشعار وأوصاف ومواقف ..

والكوميديا الإلهيه لدانتي .. ليست الأولى على كل الأحوال ملحمياَ …
فمن الملاحم المعروفه والمشهوره :
الإلياذه والأوديسيه … والشاهنامه .. والرامائنا والمهابهارتا ….

ففي الإلياذه ..
تحكي عن محاصرة اليونانيين لمدينة طرواده .. ولجوئهم للحيله .. بواسطة الحصان الأجوف … المعروف بحصان طرواده ..
والأوديسيه .. تحكي عن مخاطرات البطل ( أوديسيوس ) ملك ايتاكا .. كأحد أبطال طرواده .. في طريق عودته الى وطنه …
وهما ملحمتان .. لـــ( هوميروس ) اليوناني ..
والشاهنامه .. هي ملحمه شعريه .. تحتوى على 60 ألف بيت تقريبا من الشعر .. تحاكي مأساة الأب ( رستم ) مع إبنه ( سهراب ) ..
وهي للشاعر الفارسي ( الفردوسي ) ..
والرامائنا والمهابهارتا ….
تحكي عن قصه تدور حول تنافس بني العم آل بهارتا على المـُلك .. حيث تحاربوا .. وتنتهي القصه بفناء أحدهم .. ومن ثم زهد المنتصرين من الأمراء وإعتزالهم العالم .. وتحوي على 200 ألف بيت من الشعر ..
وهي لكهنة الهندوس …

صوّر دانتي في بعض ما جاء في قصائده الملحميه .. بفكرته المعروفه .. أي الـ( فيتانوفا ) التي هي الحياة الجديده ..
وهي تدور حول الحب السرمدي الخالد ..
ورسم في إحدى قصائده شخصية ذلك المرشد الحليم … الذي يرد على الأسئله ويبدد الشكوك والشبهات .. وهي صوره تشبيهيه للرسول صلى الله عليه وسلم .. وجبريل .. جسـّدها دانتي .. في ( فرجيل ) ومحبوبته ( بياترس ) ….

والذي كشف أن كوميدية ( دانتي ) مأخوذه ( مسروقه ) من قصة المعراج .. هو المستشرق الأسباني السينيور ( دون ميجيا آسين بلاسيوس ) في محاضره له بعنوان ( أثر الإسلام في الكوميديا الإلهيه ) ونشر كتابا بهذا الخصوص عام 1926 ميلادي .

وكثرت الآراء حول نقض ما قاله بلاسيوس … من قبل محبي دانتي … ولكن بلاسيوس أثبت أن ما قاله صحيح .. وكان الجدل القائم عن مدى معرفة دانتي للعربيه ..
حيث تبين أن هناك كانت ترجمات لقصة المعراج باللاتينيه .. التي كان مصدرها من أمثال : الغزالي وابن سينا وابن رشد وابن عربي …

وعن مدى تأثر دانتي .. برسالة الغفران .. لأبي العلاء المعري .. فلا يوجد بينهما سوى التشابه السطحي .. مما دفع بعض الباحثين للقول بانه .. أي دانتي قد إطلع على رسالة الغفران .. لكن لا يوجد أدله قاطعه تدل على وجود أية صله بينهما ..!!!


المصدر الأصلي للموضوع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى