تاريخ بلي القديم

الأشبيلي علي بن محمد

علي بن محمد بن عبد الرحمن بن محمد بن عبد الله بن علي القضاعي ثم البلوي: إشبيلي قرطبي الأصل، ويعرف سلفه بها ببني علي، أبو الحسن البلوي؛ روى عن آباء بكر: ابن الجد وابن خير، وأكثر عنه، وابن صاف وتلا عليه بالسبع، وأبوي عبد الله: ابن زرقون وابن المجاهد، وأبي عمر عياش الأكبر ابن عظيمة، وأبوي القاسم: ابن بشكوال والسهيلي، قرأ عليهم وأجازوا له؛ وتفقه بأبي الربيع المقوقي. وأجاز له من أهل الأندلس: أبو جعفر بن مضا وأبو القاسم ابن الحاج والشراط وأبو محمد عبد المنعم بن الفرس وأبو الوليد بن المناصف؛ ومن أهل المشرق: أبو الطاهر السلفي.
وروى عنه شيخنا: أخوه أبو القاسم وأبو الحسن الرعيني، وأبو بكر بن سيد الناس وأبوا محمد: الحرار وطلحة وأبو عبد الله بن سعيد الطراز.
وكان كبير عاقدي الشروط بإشبيلية وصدر المبرزين من عدولها، أثبت الناس على شهادة وإن طال امرها، وقوراً مهيباً سري الهمة خيراً فاضلاً حليماً، سالم الصدر حسن الخلق على شدة إنقباض كانت فيه وقلة إنبساط مع الناس وكثرة نفار منهم وحذر مخالطتهم أول ما يلقاه قاصده، فإذا خبر منه سلامة الجانب وصحة القصد والمعاملة بالجد قابله من حسن القبول وجميل العشرة بما لا مزيد عليه، محرجاً في إسماعه الحديث، ضابطاً راوية ثقة في نقله، كامل المعرفة بالفقه وفرائض المواريث والحساب والعروض؛ ولد يوم الخميس لثمان بقين من ربيع الأول عام أربعة وخمسين وخمسمائة، وتوفي لإحدى عشرة ليلة بقيت، وقال ابن الأبار في الموفي ثلاثين، من ربيع الآخر ثلاثة وعشرين وستمائة، والأول صحيح .
حدثني الشيخ المسن أبو القاسم البلوي، رحمه الله، قال حدثني أخي وكبيري أبو الحسن

السفر الخامس من كتاب الذيل والتكملة لكتابي الموصول والصلة-1ابن عبد الملك المراكشي الصفحة : 302 الطبعة: 1


المصدر الأصلي للموضوع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى