مقالات موسى البلوي رحمه اللهمنتدى الكاتب موسى بن عبدالله البلوي رحمه الله رحمة واسعه

برقيه للعملاق الملك عبدالعزيز .. ليست ككل البرقيات ..!!!

الحمد لله وحده وبعد ،،،

برقيه

رقم 3374
بتاريخ 6 جمادي الأولى 1346 ـــ يوليو 1927 ميلادي

موجهه لأحد المسئولين ..
نصها حرفيا :

(( بلغنا أنكم مرسلين خوياكم ينشدون لكم ( صقر ) من الكويت ..
فتعجبنا من ذلك ..
فهل الحجاز وبلادنا كلها ما أنتم واجدين فيها شئ ؟؟))
أو قصدكم تفتحون بابا للناس … !!!

( عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود )

تعليق :
نستعين بالله من شياطين الإنس والجن .. وخاصه شياطين الإنترنت سواءا من الموساد أو غيرهم ومن الإعلام الممول من السي آي إيه ..

نقول :
لو كان مثل هذا الكلام أعلاه .. قاله نابليون أو بسمارك راعي ألمانيا ..
لرأينا بعض صلعان العرب .. يمدحون ويستشهدون بهذا القول .. في فضائيات أبو عرب ..
ولقال الأصلع الشامي :

شوفوا شو عم بيقول ( بسمارك ) منذ عام 1927 ميلادي .. علشان هيك .. فقد وحـًّـد بسمارك الأمه الألمانيه وأنشأ دوله … فيه حدا من الزعماء العرب .. عمل … مـِــــتـــلوا ….!!

ولأزبد وأرغى الأصلع المصري .. في فضائية فيصل القاسم وقال :
يا عمنا ده نابليــــــــــون .. مش أي كلام بــأه ..
شوف حتة الجمله إللي قالها .. ( أو مقصدكم تفتحون بابا للناس ) ..
الجمله دي .. لوحديها .. بدروسها في الجامعات الفرنسيه ..

ويتناسى أبا جهل الشامي والمصري .. مع إحترامنا وتقديرنا لأشقائنا الشوام والمصريين .. أن نابليون داس الأزهر بخيله ..
وكان سبب غزوه لمصر .. من أجل نشر الفكر العلماني .. نكايه بالقرآن الكريم وكتب الفقه .. ومحاربة أهل العلم .. !!

حاولنا أن نعلق على هذه البرقيه .. فعجزنا ..
من الأسلوب الملوكي الراقي لتقريع المرؤوسين ..
ومن التوجيه السامي لحب الوطن …
ومن التحذير للمرؤوس من ما فعله …
ومن مغبة ما المقصود من هذه الفعله .. للمرؤوس … بفتحه بابا للناس .. !!

ــــــــــــــــــــــــــــ

ومن هنا نقول للبطانه الفاسده .. والتي تدعم بعضها البعض .. الذين هم عباره عن كيان متحد .. بغض النظر عن مواقعهم الرسميه ..

أن كل ما تفعلوه وما ستفعلوه .. معروف للمواطنين .. من ( الشفط ) إلى إجتهادكم بإستشاراتكم الغير موفقه والتي تلحق الضرر بالمواطن .. إلى عدم ترجمة توجهات ولاة الأمر .. يحفظهم الله .. فيما يخدم الوطن والمواطن ..
أن الهدف والقصد منها .. هو أن تبحثوا لكي تجدوا ( فجوه ) ما بين الراعي والرعيه ..

ولكن على من تقرأون مزاميركم ؟؟
والمواطنين وولاة الأمر .. لا إنفصام بينهم .. لأنهم موصولين بحبل الله ..
منذ عهود الآباء والأجداد ..

ومهما كنتم .. فنقول أن الحبل .. قريبا جدا سيلتف حول رقابكم ..
فلن تعجزوا ولاة الأمر … يا برامكة العصر .. !!


المصدر الأصلي للموضوع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى