مقالات موسى البلوي رحمه اللهمنتدى الكاتب موسى بن عبدالله البلوي رحمه الله رحمة واسعه

حـِكم وعــِبر … لعلنا نـتـدبـر .. !!!

الحمد لله وحده وبعد ،،،
….. وعظ أحد الكهنه رعيته يوماَ وقال لهم :
على كل فرد منكم أن يجمع ( همومه ) في صندوق .. ثم يضع الصندوق في ساحة الكنيسه .. حيث أنكم جميعا لديكم من الهم .. الكثير .. ومن الواجب أن نتقاسم هذه الهموم بيننا .. !!

وفي الغد … أخذ كل فرد صندوقه بما فيه من هموم .. وطرحه في الساحه .. ثم قال لهم الكاهن .. على كل فرد منكم .. أن يأخذ صندوقا واحدا .. وله الإختيار في ذلك .. !!
وبعد أن خرجوا للساحه .. وإطلع كل فرد على هذه الصناديق وما فيها من مصايب وهموم …….. أخذ كل فرد صندوقه .. وخرج ..!!
بمعنى : ( اللي يشوف مصيبة غيره .. تهون عليه مصيبته ) !!

نسمع أيها الإعزاء .. الكثير من القصص .. تزيد أو تنقص .. ولكنها في معناها واحد …
حدثني .. من أثق به قال :
إستضافنا رجل فاضل .. من أصحاب الثراء .. وأكرمنا غاية الإكرام .. وعلى مائدة الطعام والتي كانت تحتوي على ما لذ وطاب من المأكولات الشهيه .. نفاجأ بأن صاحبنا الثري .. لا يشاركنا هذه المائده الشهيه .. فقط وضعوا أمامه طبق .. من الحساء .. والحساء في أصله عباره عن مسحوق .. محضـّر في الخارج .. من قـِبل شركات مختصه .. لأن الرجل لا يستطيع أن يأكل غير هذا الحساء لأمراضه الكثيره .. ويضيف صاحبنا .. أن هذا الرجل .. في حديثه مع ضيوفه .. يقول :
بودي أن أشارككم هذه النعمه .. ولكنني لا أستطيع … وبودي أن أخسر كل ثروتي .. وأعود .. في عافيه .. مثل المزارع الذي يعمل في حديقة منزلي .. والذي يقبل على الطعام ولا يشكو من شئ ..!!

وفي الستينات ميلادي .. عندما إنتشر المد الشيوعي في بعض بلدان المنطقه .. وفي محاضره لأحد أهل العلم الفضلاء .. في إحدى الجامعات .. سألته طالبه شيوعيه .. فقالت :
لماذا نحن فقراء ؟؟ ولماذا لم يخلقنا الله .. أغنياء ؟
فأجابها الشيخ .. بعد أن طلب منها أن تحضر إلى المنصه ..
فقال لها أمام الجميع .. بعد أن ردد سؤالها :
أرغب منك أن ( أسوي ) خدش بسيط على وجهك الجميل .. من غير ألم .. وسأعطيك مبلغ 100 ألف دولار .. فرفضت الطالبه ذلك ..
وساومها إلى أن وصل المبلغ إلى مليون دولار .. فرفضت أيضا .
ثم قال لها .. أرأيت أنك تملك الملايين .. وأنت تشكو الفقر …….!!!

وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها …
وصدق الله العظيم …

ولعلنا نتدبر ونعتبر .. لنكون من الشاكرين الحامدين .. لأنعم الله ..!!!


المصدر الأصلي للموضوع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى